افات وامراض نحل العسل

يختص هذا الفصل في شرح افات و امراض نحل العسل.

يعتبر نحل العسل من أهم الحشرات التي تساهم في تحقيق كثير من الفوائد الغذائية والصحية والإقتصادية
والبيئية، وقد ورد ذكر نحل العسل في القرآن الكريم، وفي الأحاديث النبوية الشريفة، ويقول تعالى في محكم تنزيله:
)وَأَوْحى رَبُّك إِلَى النَّحل أَن اتَّخذي من الجِبال بيوتاً وَمن الشّجر وَممَّا يعرشون ) ٦٨ ( ثُمَّ كلِي من كلِّ الثَّمرَات فاسلُكي
سبل رَبِّك ذُلُاً يَخرج من بُطونها شرَاب مُّختلف أَلوانه فيه شفاء لِلنَّاس إِنّ في ذَلك لآيَة لِّقوم يتفكّرون) ٦٩ ( )سورة النحل(.
وورد في السنة النبوية من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: )جعل الله شفاء أمتي في ثاث: شربة
عسل أو شرطة محجم أو كية نار وما أحب أن أكتوي( )البخاري(.

 

نصائح الفلاح من طاقة حرّة

يتعرض نحل العسل للإصابة بالامراض والطفيليات التي تلعب دوراً كبيراً في إنخفاض الإنتاج من العسل والقضاء
على عدد كبير من الطوائف كما تختلف الأطوار التي تتعرض للإصابة بها، فمنها ما يصيب الحضنة والبعض الآخر
يصيب الطور الكامل للحشرة، وكثيراً ما تتداخل وتتشابه الأعراض في بعض الأمراض مما يجعل تشخيصها مهمةصعبة.

وتنقسم امراض و افات النحل حسب مسبباتها إلى الآتي:

فهرس افات و امراض نحل العسل

امراض نحل العسل الفيروسية

مرض  شلل نحل العسل

مرض شلل نحل العسل
مرض شلل النحل

الأعراض :

أ-الرعشة التي تصيب جسم النحلة وأجنحتها وعدم قدرتها على الطيران.
ب-مشاهدة الشغالات المصابة زاحفة على الأرض.
ج-قد يظهر تضخم في البطن وإمتلاء معدة العسل وبالسوائل.
د-فقد الحشرات المصابة لشعيرات الجسم ويتحول شكلها للون الأسود اللامع.

وتبعاً لذلك تصاب النحلة بما يشبه الإسهال وتظهر هذه الاعراض على عدة أفراد من الطائفة وعادة ما تنتهي هذه
الحالات بالموت وخال عدة أيام تتدهور كل الطائفة تاركة الملكة مع قليل من الشغالات ويساعد ازدحام الطائفة على
نشر العدوى وتزداد مع ارتفاع درجات الحرارة داخل الخلية. كما تساعد الإصابة بحلم الفاروا على ظهور ونشاط فيروس
الشلل .

العلاج

أتغيير الملكة وتقوية الطائفة المصابة حتى يمكن للشغالات التخلص من النحل المصاب.
. بوضع الخلية على كرسي لمنع النحل الزاحف من الدخول إلى الخلية.

امراض أجنحة نحل العسل  المشوهة

مرض الأجنحة المشوهة نحل العسل
مرض الأجنحة المشوهة للنحل

الأعراض

يظهر هذا المرض فى الطوائف المصابة بطفيل الفاروا، حيث يسبب أجزاء جسم الشغالات الناتجة فى الطوائف المصابة
خاصة تشوه الأجنحة وزوائد الجسم المختلفة مما يؤدى إلى خلل وشلل فى حركة الأرجل والأجنحة، ويؤدى المرض إلى
قصر عمر الشغالات المصابة وضعف نشاط الطوائف المصابة.
هذا وفى بعض الحالات تكون الشغالات الكاملة حاملة للمرض ويمكن عزله من الغذاء الملكى الناتج من هذه الشغالات
وكذلك يمكن أن يوجد فى غذاء الحضنة )اليرقات( وقد ينتقل من خال مبايض الملكات الموجودة بالطوائف المصابة
وكذا والحيوانات المنوية للذكور.

العلاج

. أ-تقوية الطائفة
. ب-مكافحة الفاروا
. ج-تغيير الملكة

مرض تكيس حضنة نحل العسل

تكيس الحضنة عند نحل العسل
تكيس الحضنة عند النحل

مرض فيروسي يصيب يرقات النحل المكشوفة مسبباً موتها مباشرة بعد تغطية العيون السداسية، وتعتبر اليرقات
الصغيرة في عمر يومن أكثر حساسية للإصابة بالفيروس.

الأعراض.

أ-تفشل اليرقات في التطور إلى طور العذراء وتبقى في حالة اليرقة الممتدة بطول قاعدة العن السداسية على
الناحية الظهرية ورأسها متجهاً إلى الغطاء الخارجي.
. بيمتلئ ما بين جداري جسم اليرقة بالسوائل نتيجة لتحلل الأنسجة وتصبح حينئذ كالكيس.
. جيتغير لون الجسم إلى الأصفر ثم إلى بني داكن.
. دتجف اليرقات على هيئة قشور في شكل زورقي وينتشر هذا المرض في أواخر الصيف.

العلاج

تعالج الطائفة المصابة بتغيير ملكتها وتهويتها جيداً وتخفيف الازدحام فيها.

فيروس إسوداد بيت الملكة

فيروس إسوداد بيت الملكة نحل العسل
فيروس إسوداد بيت الملكة

يصيب هذا الفيروس الملكات فى طور العذراء )البيوت الملكية المغلقة( وذلك في الربيع وأوائل الصيف وتؤدي الإصابة
به إلى موت عذارى الملكات المصابة حيث تظهر بقع سوداء على جدران البيوت الملكية المصابة ثم تتطور الإصابة إلى
تحول لون العذراء إلى اللون الغامق ثم الموت هذا ونادراً ما تصاب الشغالات بهذا المرض.

 

امراض نحل العسل البكتيرية

تعفن الحضنة الأمريكي

مرض تعفن الحضنة الأمريكي عند نحل العسل
مرض تعفن الحضنة الأمريكي عند النحل

الأعراض :

.أ-يتغير لون اليرقات من الأبيض اللامع إلى الأصفر الباهت ثم البني والبني الداكن.
. ب-تصبح اليرقة كتلة هلامية لزجة ملتصقة بقاع العين السداسية.
. ج-إذا ما سحبت اليرقة بعود شكلت خيطاً رفيعاً يطول لغاية 3- 4 سم

  هذا المرض يصيب  الحضنة والعامل المسبب للمرض هو نوع من البكتيريا تسمى: Paenibacillus larvae النحل البالغ لا يتأثر بالبكتيريا.

ومع ذلك، النحل العامل يسهل  انتشار المرض عن غير قصد ، حيث أنه يتغذي  على العسل الملوث (العسل ملوث بجراثيم الميكروب ) فينقله  إلى اليرقات الشباب.

على عكس المستعمرة السليمة ،  حيث تكون  خلايا الحضنة متواصلة  ولها لون أصفر-بني مشرق، المستعمرات المصابة تكون خلاياها مفككة مغطاه او غير مغطاة ، وبعضها يتغير لونها.

النحالين الجدد في كثير من الأحيان ليس لديهم الخبرة لتشخيص تعفن الحضنة الامريكى ، وغالبا ما تساعد عن غير قصد فى انتشار المرض عن طريق تغيير  الأطر المصابة للمستعمرات الصحية، خلال جهودهم لتقسيم المستعمرة . للتذكرة مرة اخرى ، مرافقتك  لمربى نحل من ذوي الخبرة خلال السنة الأولى  لتربية النحل وتقسيم المستعمرة  الخاصة بك  يمكن أن ينقذك من الكثير من المتاعب.

لسوء الحظ، يمكن لجراثيم عفن الحضنة الامريكى أن تعيش على مدى عقود، ويمكن أن تنتشر من خلية إلى خلية من خلال أدوات النحالين والمعدات المتعددة.

العلاج

تتم مكافحة هذا المرض بإستخدام المضادات الحيوية بإضافة 300 ملغ من المضاد الحيوي لكل 35 جرام سكر بودرة
وتمزج جيداً أو تعفر فوق الإطارات ثم تعاد المعاملة ثاث مرات وبفترات فاصلة لمدة أربعة أيام.
بن المرة والأخرى ويضاف المضاد الحيوي إلى التغذية السكرية بمعدل 300 ملغ مادة فعالة لكل 500 جرام محلول
سكري/خلية تعاد ثاث مرات.

مرض تعفن الحضنة الاوروبى

مرض تعفن الحضنة الأوروبي نحل العسل
مرض تعفن الحضنة الأوروبي نحل العسل

الأعراض

. أ يتغير لون اليرقة المصابة من الأبيض النقي إلى الأصفر الباهت ومن ثم إلى البني فالأسود.
. ب تموت اليرقات المصابة في أطوار مختلفة وتصبح في وضع غير طبيعي داخل العيون السداسية حيث تلتف على
نفسها وتكون كتلة لزجة.
. ج تصدر اليرقات المصابة رائحة تشبه رائحة الخميرة أو الخل وبعد أن تجف يسهل على العاملات تنظيفها وينتشر
هذا المرض كما في مرض تعفن الحضنة الأمريكي عن طريق الأدوات والسرقة ومعامات النحال.

وهو مرض معدي ولا يقل خطورة عن المرض السابق تصيب البكتريا المسببة معدة اليرقة وتدخل إليها بواسطة الأكل
وتتكاثر فيها حيث تتلف أجهزتها الداخلية ويصيب هذا المرض الخلايا المهملة والضعيفة في الربيع والصيف ويغيب
المرض في فترة وجود مصادر الرحيق ونشاط النحل في جمعه

تعفن الحضة الاوروبى  هو مرض الحضنة غيرالمغطاة ، حيث أن معظم اليرقات تموت قبل أن  يتم تغطئة الخلايا.
و البكتيريا المسببة له هى Melissococcus plutonis التي لا تكون جراثيم مثل البكتيريا الآخرى Paenibacillus larvae وبالتالي، فإن الاصابة  ليست ثابتة كما هو الحال في تعفن الحضنة الامريكى  والمستعمرات المصابة نادرا ما  تموت . ومع ذلك، فإن نحل  المستعمرة (وبالتالي إنتاج العسل) يمكن أن تتأثر بشكل كبير. إدخال ملكة جديدة في مستعمرة مصابة يمكن أن تقلل في بعض الأحيان من انتشار المرض.

العلاج

يكافح هذا المرض باستخدام المضادات الحيوية مثل أوكسي تتراسكلين أو سترتبومايسن بنفس الكميات والمواعيد
السابقة في مرض تعفن الحضنة الأمريكي وذلك قبل بدء موسم انتشار المرض بحوالي عدة أسابيع.

النوزيما: أشد امراض نحل العسل فتكاً

مرض النوزيما نحل العسل
مرض النوزيما النحل

نوزيما هو المرض الأكثر خطورة على النحل البالغ  ويؤثر على النحل العامل، والذكور  ويمكن أن تؤثر أيضا على الملكة. والعامل المسبب له هو بكتيريا  protozoans Nosema apis  تٌكَونْ البكتيريا الجراثيم ، التي يلتهمها  النحل البالغ مع الطعام.

ومعظم النحل المصاب يعاني من الزحار الشدي  ويمكن أن يتبرز داخل الخلية، وهو أمر لا يحدث في ظل الحالة الطبيعية الى  حد كبير. التغوط داخل الخلية يسهل  انتشار المرض. يضعف النحل العامل المصاب بشدة ولا يمكنه التعامل مع عبء العمل الثقيل في الخلية. 

غالبا ما يتم استنفاد المؤن لاطعام النحل  ويموت قبل العودة إلى الخلية. 

خلال وبعد هجوم النوزيما ، نجد النحل ميتا أمام الخلية، يزحف النحل أو يتعلق على الأرض، وهناك آثارلبقايا الإسهال خارج أو داخل الخلية، وهناك عدد قليل من النحل.

الأعراض

. أ-انتفاخ البطن وعدم تشابك الأجنحة وفقد مقدرة النحلة على الطيران.
. ب-تشاهد الشغالات زاحفة على الحشائش وداخل الخلية كما تقل مقدرتها على اللسع.
. ج-نتيجة لإصابة الشغالات يشاهد انتفاخ القناة الهضمية الوسطى وتغير لونها إلى اللون الأبيض الرمادي.
. د-يقذف النحل المصاب بالنوزيما البراز لأقل ضغطة على بطنه.

العلاج

. أ-إستخدام مضادات البروتوزدا في الخلية المصابة.
. ب-التغذية الجيدة للطوائف وتقويتها وأن تكون ملكاتها جيدة.
. ج-أن تجدد مصادر مياه الشرب وأن تكون نظيفة.
. د-تواجد المنحل في منطقة ذات تهوية جيدة ومشمسة.

الدوسنتاريا : مرض اسهال نحل العسل

الدوسنتاريا مرض اسهال نحل العسل
الدوسنتاريا

مرض يصيب الشغالات حيث تهاجم وحيدات الخلية أنابيب ملبيجي وتسبب تلفاً للخلايا المبطنة لقنواتها والمرض قليل
الانتشار ويظهر في فصل الربيع وتنتقل العدوى عن طريق الحويصات التي تتناولها الشغالات مع الغذاء لتنمو في
القناة الهضمية.

الأعراض

. أ-ملاحظة براز النحل على لوحة الطيران وعلى جدران الخلية والإطارات الخشبية بصورة غير طبيعية.
. ب-يصحب البراز لون أسمر مع رائحة كريهة حيث أن النحل السليم يتبرز دائماً خارج الخلية.
. ج-ينتج عن هذا المرض انحباس النحل في الخلية خال فترة طويلة من الزمن عندما يكون الطقس ممطراً ودرجة
الحرارة منخفضة حيث لا يستطيع الخروج والتخلص من فضات الغذاء المتجمعة في أمعائه مما يسبب له حالة
من التسمم يعقبها إسهال.

العلاج

. أ-يعالج هذا المرض بتدفئة الخلية وإزالة الإطارات الزائدة ووضع حاجز جانبي لتقليل الحيز الفارغ ولكي يتجمع
النحل على أقل عدد من البراويز لكي تتم تدفئته.
. ب-تقليل رطوبة الخلية.
. ج-التغذية السكرية الكثيفة المركزة( بنسبة ) 2( سكر إلى ) 1( ماء في الأيام الدافئة.
. د-استبدال الأقراص الملوثة بأخرى نظيفة

 

امراض النحل الفطرية

 مرض الحضنة الطباشيري

مرض الحضنة الطباشيري نحل العسل
مرض الحضنة الطباشيري النحل

مرض فطري يكثر انتشاره في البلدان ذات الرطوبة الجوية العالية حيث يصيب الفطر القناة الهضمية لليرقات ويخترق
خلايا جسمها إلى الداخل، ويصيب اليرقات مسبباً موتها بعد تغطية العيون السداسية بحوالي يومين.

الأعراض

. أ-تفقد اليرقة لونها الأبيض وتتحول إلى اللون البني الفاتح أو الأصفر اﻟﻤﺨضر أو رمادي.
. ب-يتغير شكل اليرقة وتصبح منخفضة ومتطاولة في قعر العين السداسية.
. ج-بعد موت اليرقة تجف لتصبح قاسية ومتحجرة.
. د-تظهر الإصابة الأولى في صورة يرقة منتفخة لا تلبث أن تنكمش وتصبح صلبة في شكل ولون طباشيري.
. ه-تحدث العدوى عن طريق تغذية اليرقات بغذاء ملوث بجراثيم الفطر فتنمو أبواغ الفطر داخل الجهاز الهضمي.

العلاج

. أ-حماية طوائف النحل من البرد ومن انخفاض درجة الحرارة داخل الخلية خاصة في فصل الربيع.
. ب-مراعاة التهوية الجيدة للخلايا وعدم تراكم الرطوبة فيها

الطفيليات التي تفتك بالنحل

أ. حلم القصبات الهوائية

حلم القصبات الهوائية نحل العسل
حلم القصبات الهوائية

يصيب هذا الطفيل الشغالات حيث يمضي حياته داخل القصبات الهوائية الموجودة بالصدر الأمامي وذلك بعد دخوله
عن طريق الثغور التنفسية الأمامية.

الأعراض

. أ-عدم قدرة النحل على الطيران ويشاهد النحل زاحفاً على الأرض.
. ب-تكثر مشاهدة النحل الميت أمام الخلية ويمكن التأكد من الإصابة بالفحص اﻟﻤﺠهري للقصبات الهوائية للنحلة.

العلاج

بتعليق الشرائط المستخدمة فى مكافحة للفاروا داخل الخلية وذلك في الربيع والخريف بعد فرز العسل.

حلم الفاروا

حلم الفاروا مرض اليرقات نحل العسل
حلم الفاروا

يعيش هذا الأكاروس متطفاً على شغالات وذكور نحل العسل وفي جميع أطوار حياتها حيث يمتص منها السائل
الحيوي ويمكن رؤيته بالعن اﻟﻤﺠردة على بطن الشغالات وخاصة في المنطقة الغشائية بن الحلقات وضرره الكبير يحدث
أثناء الطور اليرقى فى عمر 5 أيام وبداية طور العذراء لليرقة أي أثناء تحولها إلى حشرة كاملة داخل العيون السداسية.

الأعراض

. أ-إصابة حضنة الذكور في العيون السداسية المغطاة.
. ب-تشوه الحشرات الكاملة للنحل.
. ج-وجود بقع باهتة أو بنية محمرة غامقة على الغذارى البيضاء اللون.
. د-يكون منظر عش الحضنة غير منظم.
. ه-وجود عيون سداسية بها حضنة كبيرة السن غير مغطاة.

العلاج

. أ-إستبدال الخلايا القديمة بخلايا جديدة .
. ب-عدم نقل أقراص حضنة أو عسل من خلية مصابة إلى خلايا سليمة.
. ج-إستخدام وسائل العلاج المناسبة.

 ديدان الشمع

تربية نحل العسل ديدان الشمع
تربية نحل العسل ديدان الشمع

تعتبر من الحشرات الخطرة التي تسبب أضراراً فادحة لخلايا النحل الضعيفة.

العلاج

أفضل التدابير للوقاية من ديدان الشمع هي:
. أ-تقوية الخلايا الضعيفة وذلك بتغذيتها أو ضمها إلى بعض.
. ب-إجراء الكشف الدوري على الخلايا وتحري الإصابة.
. ج-استعمال شمع الأساس الفاتح اللون الجديد وإستبدال الأقراص القاتمة والقديمة.
. د-عدم ترك بقايا شمع في أرضية المنحل والعمل على تنظيف المنحل والخلايا بإستمرار.

 قمل النحل

قمل النحل
قمل النحل

وهي حشرة صغيرة الحجم بنية اللون تتميز بمخالبها القوية توجد غالباً في المنطقة الصدرية للشغالة والملكة
وتسبب قلقاً كبيراً لهما مما يؤدي إلى قلة وضع البيض وقد تسبب عند اشتداد الإصابة موت الملكة.

العلاج

تعالج الخلية المصابة بالتدخين بالتبغ بواسطة المدخن وبعد التدخين على الخلية يجمع القمل المتساقط ويتم إعداده.

الحشرات التي تهدد خلية نحل العسل

 الدبور الأحمر صائد النحل

الدبور الأحمر قاتل النحل
الدبور الأحمر قاتل النحل

وهو من أشد الأعداء التي تفتك بعامات النحل إذ يهاجم النحلة أمام مدخل الخلية وعندما يتمكن منها يلتقطها
بأرجله ويطير بها إلى خليته حيث يغذي يرقاته عليها وتبني أعشاشها في تجاويف الصخور والأشجار وتضع بيضها
في عيون سداسية تصنعها من التراب بعد فقس البيض تقوم ملكة الدبور بتغذية اليرقات من المواد السكرية
وأجزاء الحشرات التي تفترسها.
إن أضرار هذه الحشرة ناتجة عن افتراسها لعاملات النحل بكميات كبيرة فتضطرب الخلية وتضعف فيصبح
بإمكان الدبور الدخول إلى خلايا النحل فيلتهم الشغالات ويرقات النحل مع العسل الموجود في الخلية.

العلاج

. أ-معاملة مواقع تواجد الدبور بالمبيدات الحشرية.
. ب-قتل ملكات الدبور.
. ج-إستخدام المصائد المتوفرة في محلات بيع مستلزمات النحالين واستعمالها بالقرب من المناحل.

أعداء نحل العسل

 طائر الوروار

طائر الوروار مفترس النحل
طائر الوروار مفترس النحل


طائر موسمي في الربيع والصيف ويسبب أضراراً للنحل حيث يلتهم الشغالات أثناء طيرانها لجمع الرحيق والملكات
أثناء رحلة التلقيح وهذا الطائر معروف بألوانه الزاهية بن الأخضر والأصفر ومنقاره الأسود الطويل نوعاً ما ويزداد
ضرره لأنه يتكاثر بسرعة كبيرة نسبياً فمن زوج واحد ذكر وأنثى يعطيان خال الربيع
والصيف سرب يتألف من 15 – 20 ورواراً.


العلاج


نقل النحل مناطق آمنة لا يكثر فيها طير الورار.


 النمل سارق العسل

النمل سارق العسل
النمل سارق العسل


يهاجم النمل خلايا النحل بغية الحصول على العسل وقد يتلف بيض النحل واليرقات الصغيرة ويبدأ ظهوره في
فصل الربيع ويستمر حتى أواخر الخريف.


العلاج


. أ-تنظيف أرض المنحل من الحشائش وإبادة أعشاش النمل الموجودة بالمنحل.
. ب-وضع أرجل الخلية في أواني بها ماء ثم سكب زيت معدني الذي يعمل كمادة مانعة لصعود النمل للخلية
ويقلل من تبخر الماء.

افات نحل العسل : القوارض والزواحف

فئران نحل العسل
فئران نحل العسل
سحلية تتربص بالنحل
سحالي تتربص بالنحل

تهاجم بعض القوارض والزواحف كالفئران والسحالي طوائف النحل المهملة وتدخل إليها إذا تمكنت وكان باب الخلية
كبيراً وتبني أعشاشها فيها خاصة في فصل الشتاء حيث تجد الدفء في الخلية وتلتهم العسل أو النحل ويهجر
النحل الخلية كما أن الضفادع لها دور في أكل الحشرات الكاملة.

العلاج

. أ-منع دخول القوارض والزواحف مهما صغر حجمها وذلك بوضع حاجز الملكات على باب الخلية.
. ب-وضع طعوم سامة في أوكار القوارض القريبة من المنحل.
. ج-تجنب تراكم المياه قرب المنحل لتجنب تكاثر الضفادع مما يسبب لاحقاً في مهاجمة المناحل.

امراض نحل العسل